مخاوزة دمشق !

4 تعليقات على ”مخاوزة دمشق !

  1. وجدت لافتة قرب مجع الشيخ أحمد كفتارو البارحة تدعو لمحاضرات الشيخ زعلول النجار و لكن استغرب أن تكون المحاضرات في التل و دوما و لماذا لا تكون في دمشق ؟؟؟

  2. RedMan: شاهدتُ شبيهةً بها بجانب جامع الإيمان في المزرعة ، لكنها تبقى جهود فردية لبعض الغيورين !
    وأما عن تساؤلك أخي بسّام ؛ فالحكاية أن الأماكن مشغولة بأهل الفسق و الخلاعة، و لا شواغر لأهل العلم !.
    ثم هي لوحات قماشية نادرا ما تلفت انتباه من يمر بها ، بخلاف اللوحات الطرقية المصورة و الملونة !!.

  3. أبو حميد :
    من الفنانين و الفنانات و المهرجانات و الحفلات الماجنة يجنون المال الوفير ، أما من الدكتور الفاضل مذا سيجنون ؟
    شكرا لك على هذا الخبر الذي لم أسمع منه سوى منك ، فبالأمس كنت أتحدث أنا و بعض الأشخاص عن فضل هذا الشيخ الجليل ، و قيمته في هذه الأمة .

    دمت بخير .

  4. هارون : مو ع أساس بلدنا بلد العلم و مهد الحضارات و حكاية التطوير و التحديث صرعوا مخنا فيها ليل نهار ..يعني المجني هو صيت العلم على الأقل !.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *