حكايات ثائرة .. البيضا

26 تعليق على ”حكايات ثائرة .. البيضا

  1. حسبنا الله ونعم الوكيل .. الاستباحة نهج دائم لهم .. طالما أنك سوري وتسكن في سوريا فأنت مستباح .. أو على الأقل قابل للاستباحة

  2. حقٌ علينا أن نقبل رؤوسكم يا أهالي البيضة على تضحياتكم و حقٌ لكم أن ترفعوا رأسكم بين الجبال الشامخات فأنتم أبطال البيضة
    حفظكم الله من كل سوء و أثابكم كل خير على تضحياتكم

  3. جزاكم الله خيراً على توثيق رائع لما جرى في بانياس الحبيبة. لله دركم اهل بانياس و البيضا.

  4. أخي أحمد سلمت يمينك وبارك الله فيك
    صعقت جدا عندما علمت ان المقتحمين هم من جيرانكم وممن تضيفو في دوركم
    حسبي الله ونعم الوكيل
    ننتظر ذكرياتط في المعنقل بارك الله فيك وآجرك

  5. هذا غيض من فيض يا اخي و ادرك تماما” حجم المعاناة و الالم الذي عانته و تعانيه هذه القرية الحرة. و هذا ينطبق بالحرف و اكثر على كل المناطق السورية التي مر بها الشبيحة و الامن و الجيش

  6. ستبقى البيضا أيقونة في حكاية الحرية و لن ينسى السوريين فضل أبنائها في فضح جرائم العصابة المتسلطة على الحكم

  7. بارك الله فيك يا أخي وبانياس تفخر بك وبأمثالك وباذن الله ننال مرادنا والنصر قريب ان شاء الله .

  8. لله درك يا سورية،أيهاالجيش،أيهاالحامي، ياإبن البلد ،احمي شعبك احمي وطنك وخذ منه ما يدهش العالم.؟؟
    الله محيي الأحرار الله محييك يا أحمد انما الصبر ساعة.!!!

  9. على راسي يااحمد ايقونة سوريا كلها انت والبيضا
    ساحج الى ساحة البيضا و ساقبل ايادي الامهات و رؤوس الاحرار فردا فردا و احج الى مكان اختبائك و الى احراش البيضا و اراضيها

  10. حكايانا الثائرة دائماً ما تكون ممزوجة بالألم ..
    آلمتنا حكياتكم هذه ولا أحسبها تنفع ” حكاية ما قبل النوم ” !..
    حفظ الله جميع أهلنا في سوريا وحفظكم الله أخ أحمد .. ولشجاعتكم نصيبٌ من إعجابنا ..

  11. أخي أحمد،

    سنخبئ كل التهاني ونجمعها ليوم الفرح الأكبر في العيد الأكبر.. يوم سقوط النظام وتشكيل حكومة وطنية حقيقية إن شاء الله.

    حماكم الله يا أهل الوجوه البيضا.

  12. إننا نفتخر بك و بإمثالك و بكل اهالي قرية البيضا الغالية , و نوعدكم بإخذ الثأر و القصاص ممن فعلو هذا بكم , بغض النظر عن الطائفة أو القومية , إننا في ذات المصاب و في نفس الخندق , جعل الله سبحانه و تعالى لنا مخرجا في سوريا مما يحصل على أيدي شبيحة النظام و أجهزته الأمنية و قوات الجيش , إنهم فانون لا محالة و انتم من سيخلدكم التاريخ و الإنسانية و الكرامة , و إن الله لا ينسى و لا يسها و لا يضيع حق عنده , فحسبنا الله و نعم الوكيل .

  13. صديقي أحمد،
    أسلوبك رائع.

    الليل ولى لن يعود، وجاء دورك يا صباح.

    ان شاء الله راح زورك في البيضا قريباً :)

    كنان

  14. شكرا أخي أحمد …. أستأذنك بالقول أن هذه الحكايا تنفع أن تروس بحكاياما قبل الاستيقاظ فالشعب أثبت بكل رقي وصبر أن لانوم بعد اليوم ….

  15. مشكور عالجهد و بدي منك تنشر المفالة اللي بعتها لاخوك بالسعودية(الثورة السورية و الخيار الصعب ) على موقعك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *