شكراً قناة العربية .. شكراً !

العربية نت أو العبرية كما يسمونها !
دقق في هذه الصورة التي التقطها اليوم السبت 17 كانون أول من موقع العربية نت ثم لاحظ :
هناك أربعة أخبار في هذه الصورة ..
الخبر الأول عن حماس و القضية الفلسطينية … لا تهتم فهناك خبر يتبعه مباشرة أكثر إثارة للشهية سوف ينسيك القضية الفلسطينية بكل لطف و أنت في تمام الرضى … خبر عن فاتنة أمريكية و عن ممارسة الجنس .. أليس ذلك مثيرا؟ بالتأكيد و هو أكثر إثارة من خبر حماس أو فلسطين الذي ممللنا منه …

الخبر الثالث عن الانتخابات العراقية و القضية العراقية .. أيضا لا تهتم .. فهناك خبر يليه مباشرة أكثر أهمية لك أخي العربي و هو عن الرائعة هيفاء وهبي و زميلاتها العاطلات و اللاتي يذوبننا كالعادة كما يذوب السكر في الشاي الذي نحن بالتأكيد مدمنون عليه …
شكرا قناة العربية .. شكرا على إهتمامك البالغ بقضيتنا … شكرا لهذه المهنية ..شكرا على حصرك تقديم المادة ذات المصداقية الرائعة و التي لا تتمتع بها إلا مثيلاتك كإذاعة سوا و قناة الحرة … شكراً .. إن صفحات موقعك لا تخلو من وجبات مثيرة جديدة تحدّث عند كل تحديث للموقع .. و في كل مرة تكون هذه الأخبار محشوة بالغرائز و الإثارة ما يضمن لك و لمن صنعك عدم اهتمامنا بأخبار قضيتنا ..

لا أجد فارقاً بين قناة الحرة و قناة العربية إلا أن تلك أُعلن هدفها و هذه أخفي هدفها ، و كلتا القناتين زرعتا لهدف واحد هو تمييع القضية المسلمة و تذويبها .. و تزيين و تجميل الوجه الأمريكي الدميم ..
و لمعلوم كل من له صلة بقناة العربية : إنني أعتبر الكوكا كولا من لحم الخنزير و أعتبر الحرة كذلك و أعتبر العربية كذلك و كما يقال إن المنافق أشد كفرا من الكافر لأنه أعلن ولاءه و أخفى كفره …

تعليق واحد على ”شكراً قناة العربية .. شكراً !

أضف تعليقاً